ورزازات تحتضن ندوة وطنية حول الأنظمة الواحية: التحولات والافاق التنموية

ورزازات تحتضن ندوة وطنية حول الأنظمة الواحية: التحولات والافاق التنموية

تستعد مدينة ورزازات لتنظيم ندوة وطنية حول الأنظمة الواحية، التحولات والافاق التنموية يومي 20و21 يناير 2019 . ويهدف هذا اللقاء حسب بلاغ المركز الدولي للواحات والمناطق الجبلية إلى التعريف بأهمية الواحات وإيكولوجيتها البيئية والثقافية، علاوة على ذلك، يؤكد البلاغ أن هذه الندوة تحاول تقديم مقترحات ميدانية وإجرائية حول المقاربات الكفيلة لضمان واحات مستدامة على المستوى الايكولوجي والسوسيوثقافي والاقتصادي.

الندوة التي ستعرف مشاركة باحثين وخبراء ومنتخبين وفاعلين جمعويين والمنظمة من طرف المركز الدولي للواحات والمناطق الجبلية، بدعم من مجلس جهة درعة تافيلالت وبشراكة مع مؤسسة ورزازات الكبرى للتنمية المستدامة والكلية متعددة التخصصات بورزازات ومختبر الدينامية، المجال، التراث والتنمية المستدامة بالكلية متعددة التخصصات- بتازة، وبالتعاون مع المجلس الاقليمي لورزازات والمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية الفندقية والسياحية بورزازات والمديرية الإقليمية لوزارة الثقافة والاتصال (قطاع الثقافة) بورزازات وزاكورة وتنغير.

يروم هذا الملتقى حسب ذات البلاغ التطرق لأهمية الواحات في تاريخ المغرب، وتقديم نتائج الأبحاث العلمية الأكاديمية ومختلف التجارب التنموية للمجتمع المدني، إضافة إلى تحليل إشكاليات مركزية لها علاقة بالاقتصاد الواحي والتراث والبيئة والمجتمع وتثمين المنتوجات المحلية والمعارف التقليدية لتحقيق التنمية المستدامة بالواحات المغربية بصفة عامة وجهة درعة تافيلالت بصفة خاصة.