مجموعة القرض الفلاحي للمغرب تنال جائزة التميز الرقمي للمصارف العربية بتونس

مجموعة القرض الفلاحي للمغرب تنال جائزة التميز الرقمي للمصارف العربية بتونس

تُوجت مجموعة القرض الفلاحي للمغرب خلال الدورة الأولى لجائزة "التميّز الرقمي للمصارف العربية لسنة 2018"، والتي نظمت في تونس يوم 8 مارس 2019، بلقب أفضل مؤسسة بنكية في مجال الشمول المالي الرقمي في العالم العربي وشمال إفريقيا.

وتمثل هذه الجائزة التي تندرج في إطار السعي إلى تثمين ودعم المجهودات التي يبدلها القطاع المصرفي العربي في تقديم الخدمات الرقمية وتطوير حلول رقمية مبتكرة ومدمجة، اعترافا بمبادرات مجموعة القرض الفلاحي للمغرب، والأعمال التي تقوم بها في مجال التحول الرقمي على مستوى العالم العربي والإفريقي.

وقد نالت مجموعة القرض الفلاحي هذا التشريف بفضل ابتكارها المتمثل في "خدمة الرابط الرقمي". حيث يوفر الفضاء الولوج الشمول المالي لخدمة للعملاء في الوسط القروي والفلاحي باستقلالية استثنائية، نظرا لكونه نقطة بيع مجهزة بآليات من أرقى التكنولوجيات. حيث تمكن الزبون أن يتزود منها بحاجياته من الخدمات البنكية إما عن طريق "الخدمة الحرة"، أو عن طريق التفاعل عبر الاتصال المسموع والمرئي مع عميل من مصلحة خدمة الزبناء التابعة للبنك، والذي يوجد في منصة رقمية وسطية.

هذا وتوفر هذه الخدمة إمكانية التواصل مع مستشار تجاري حاضر في عين المكان لمرافقة الزبون خلال إجرائه لعمليات ذات قيمة مضافة عالية، ومن خلال هذا التصور المبتكر، والفريد من نوعه في الوقت الحالي بالمغرب، فإن مجموعة القرض الفلاحي للمغرب تؤكد مواصلة التزامها الراسخ كبنك مواطن وإنساني، وتصميمها العزم على دمقرطة الولوج للخدمات الرقمية.

البوابة الخضراء