عامل إقليم سيدي إفني يترأس لقاء تحسيسي حول سبل مكافحة الحشرة القرمزیة

عامل إقليم سيدي إفني يترأس لقاء تحسيسي حول سبل مكافحة الحشرة القرمزیة
الصورة من الأرشيف

البوابة الخضراء

ترأس الحسن صدقي عامل إقلیم سیدي إفني یوم أمس الخمیس 17 أكتوبر 2019، بمقر عمالة الإقليم لقاءا تحسیسيا حول سبل مكافحة الحشرة القرمزیة، مشيداً بالجھود المبذولة من كافة المتدخلين للحد من ھذه الآفة منذ ظھور أول بؤرة لھا بدوار إیفول بجماعة اسبویا إلى یومنا ھذا، ولا سیما المكتب الوطني للسلامة الصحیة للمنتجات الغذائیة والغرفة الفلاحیة لجھة كلمیم واد نون والمكتب الوطني للاستشارة الفلاحیة، داعیاً في نفس الإطار مالكي حقول الصبار والتعاونیات للمزید من الیقظة للقضاء على الحشرة القرمزیة من أجل تحقیق النتائج المرجوة، والتبلیغ عن أي إصابات والاتصال بالمصالح المختصة للتزود بالأدویة والمعدات للمشاركة الذاتیة في عملیة المعالجة ورصد مكان تواجدها بالإقليم.

رئیس الغرفة الفلاحیة في مداخلة له بالمناسبة، أبرز حجم الإمكانيات المادیة والبشریة المرصودة والاھتمام البالغ بالموضوع من طرف جمیع المتدخلین وعلى رأسھم عامل الإقليم، على اعتبار أن فاكھة الصبار تعد مورد الرزق الأساسي لساكنة المنطقة. وقدمت أربعة عروض مفصلة في الموضوع من طرف كل من المدیرة الجھویة للمكتب الوطني للسلامة الصحیة للمنتجات الغذائیة، وممثل المعھد الوطني للبحث الزراعي ومكتب الدراسات للمواكبة التقنیة.

وفور الانتھاء من أشغال اللقاء توجه العامل والوفد المرافق له إلى دوار العركوب بجماعة تیوغزة حیث تم القیام بتمارین میدانیة تحت إشراف أطر المكتب الوطني للسلامة الصحیة للمنتجات الغذائیة عن كیفیة استعمال المعدات والأدویة الموزعة على الفلاحین ومھنیي القطاع، وشاحنات مزودة بآلات رش لمعالجة وسائل النقل المستعملة في نقل فاكھة الصبار.

هذا وقد تم استعراض مجموعة من الأليات المقتناة من طرف المكتب الوطني للسلامة الصحیة للمنتجات الغذائیة وتتكون أساسا من حضر أشغال ھذا اللقاء الذي نظم بشراكة ما بین عمالة الاقلیم والغرفة الفلاحیة و رئیس المجلس الإقلیمي لسیدي إفني و رؤساء الجماعات الترابیة وأعضاء الغرفة الفلاحیة ورؤساء المصالح المعنیة والتعاونیات الفلاحیة وعدد من المهنيين.