طنجة تحتضن مؤتمر عربي إفريقي حول المحميات الطبيعية ورصد التغيرات المناخية

طنجة تحتضن مؤتمر عربي إفريقي حول المحميات الطبيعية ورصد التغيرات المناخية

البوابة الخضراء

يـُرتقب أن تحتضن مدينة طنجة شمال المغرب، المؤتمر العربي الإفريقي الأول حول موضوع "المحميات الطبيعية ورصد التغيرات المناخية والتنمية المستديمة"، الذي سيعرف مشاركة ممثلي 22 دولة من إفريقيا والشرق الأوسط، لتبادل التجارب والخبرات والممارسات الجيدة المرتبطة بالموضوع الرئيسي للمؤتمر، إضافة إلى خبراء مغاربة وأجانب، والتي تُنظمها المندوبية السامية للمياه والغابات ومكافحة التصحر بشراكة مع مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة واليونيسكو والإيسيكو.

وسيتم خلال هذا المؤتمر تسليط الضوء على التجربة المغربية من خلال عرض خاص حول تجربة الشبكة المغربية للمحميات الطبيعية وخطة العمل المتبناة من قبلها وآليات الحكامة المتبعة، التي تمكن من مشاركة مختلف المتدخلين في الشأن البيئي في اتخاذ القرار ووضع الاستراتيجيات والمشاريع وتحديد الأجندات، وتمكن أيضا المحميات الطبيعية بالمغرب من الاطلاع بدورها في الحفاظ على البيئة وتحقيق التنمية السوسيو-اقتصادية وتوفير الدعم اللوجستيكي، وسيعرف في الوقت ذاته إغناء أدبيات قمة (كوب 22)، الذي ستحتضنه مراكش في شهر نونبر القادم، عبر توصيات دقيقة وبحوث علمية جديرة بالاهتمام.

برنامج التظاهرة الدولية التي ستـُنظم في الفترة ما بين 18 و20 أكتوبر الجاري (2019)، يتضمن محاور عديدة تهم المحميات الطبيعية كمرصد للتغيرات المناخية ومختبر للتنمية المستدامة والحكامة في ترشيد استعمال الماء والتغيرات المناخية وأجندة 2030 للتنمية المستدامة واتفاقية باريس بشأن التغيرات المناخية، وزيارات ميدانية للمحميات الطبيعية (المنتزه الوطني تلسمطان بمنطقة اقشور نموذجا) والمدرسة الإيكولوجية بشفشاون وجبل موسى بمنطقة بليونش (عمالة المضيق الفنيدق ) وميناء طنجة المتوسط. وكذا تنظيم ورشات موضوعاتية حول الماء والمحيط الطبيعي لتحديد المشاريع المستقبلية والمبادرات الخلاقة المرتبطة بهما، وآليات التمويل والدعم المادي والتعاون الثنائي والمتعدد الأطراف لمعالجة وتتبع قضايا البيئة.