توقيع عقد البرنامج الأول بين الحكومة والفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء للفترة

توقيع عقد البرنامج الأول بين الحكومة والفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء للفترة

ثم بمناسبة النسخة الثانية من المعرض الوطني المهني لسلالة الصردي بسطات، توقيع عقد البرنامج الأول بين الحكومة والفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء للفترة 2009-2014، كما تم إبرام عقد برنامج ثانٍ للفترة 2014-2020 لضمان استمرارية تطوير القطاع على مستوى سافلة وعالية الإنتاج.

يأتي ذلك خلال النسخة الثانية المنظمة من 21 إلى 24 مارس 2019 تحت رعاية وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات والمديرية الجهوية للفلاحة للدار البيضاء- سطات بشراكة مع جمعية المعرض الوطني المهني للماشية والمجلس الإقليمي لسطات، والتي تترجم الدينامية التي أتى بها مخطط المغرب الأخضر من أجل تثمين تطوير قطاع الماشية بالمغرب.

بالمناسبة، كشفت الأرقام والمعطيات حصلت عليها البوابة الخضراء، أن رقم المعاملات في هذا الإطار ارتفعت، من 18.3 إلى 26.5 مليار درهم بين عامي 2008 و2017، وزادت القيمة المضافة من 10.2 إلى 14.9 مليار درهم. حيث قام القطاع بتحسين التشغيل في المرحلة الأولى، من 130 إلى 150 مليون يوم عمل، تمثل منها حصة المرأة %20.

صنف الصردي، يحتل حسب ذات المصادر، مكانة مهمة في تربية الأغنام في المغرب، إذ يحظى بشعبية كبيرة على المستوى الوطني، ويكثر الطلب خصوصا على الذكر في عيد الأضحى، كما أن  أعدادها زادت في العقود الأخيرة لتصل إلى 2,5 مليون رأس وكثيرا ما يستخدمها مربو هذه السلالة في التهجين.

هذا وينتج هذا الصنف ما يقرب من مليون حمل في العام، مما يساهم في توفير ما يقرب من 300000  خروف عيد كل عام، وإنتاج ما مجموعه 4800 طن من اللحوم الحمراء، وتتكيف هذه السلالة بشكل جيد مع المراعي الفقيرة من حيث الموارد في هضاب غرب المغرب (بني مسكين ، الشاوية ، تادلة وسراغنة) ، وتتواجد بشكل رئيسي في أقاليم سطات والرحامنة.

ويتميز قطيع الماشية، الذي يقدر بنحو 20.6 مليون رأس، بتنوع كبير من السلالات المكيَّفة مع ظروف البيئة. تقع هذه السلالات في مناطق تُعرف باسم «مهد السلالات» المحددة قانونيا، منها 40 ٪ من السلالات المحلية الأصيلة، مع 2.5 مليون رأس من الصردي، تقع في مناطق الشاوية وسراغنة والرحامنة.

جدير بالذكر، أن عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، افتتح المعرض المنظم بسطات، تحت شعار "الصردي … مفخرة وطنية"، وذلك رفقة عامل إقليم سطات، بالإضافة إلى وفد كبير من مسؤولي الوزارة يوم الخميس 21 مارس 2019. ويأتي هذا المعرض وفق الجهة المنظمة ليقوي مكانة جهة الدار البيضاء-سطات كأكبر منطقة لتربية سلالة الصردي والمنتج الوطني الرائد للحوم الحمراء.

البوابة الخضراء